للتخلص من تساقط الشعر نهائيا _ اتبعي هذه الأسرار الهامة والخطوات الذهبية

هل كثرة تساقط الشعر طبيعي؟


تعد مشكلة تساقط الشعر شائعة بين الرجال والنساء في مختلف المراحل العمرية، إذ يمكنها أن تؤثر بشكل سلبي عن الصحة النفسية والجسدية للفرد، لكن يبقى موضوع تساقط الشعر أمر طبيعي إلى حد ما، وتتساقط حوالي 50 إلى 100 شعرة يوميا عند الرجال والنساء، ومع هذا إذا لاحظت تساقط كبير في الشعر أكثر من المعتاد، فيمكن أن يشير هذا الموضوع لوجود مشكلة طبية تتطلب علاجا خاصا.


تساقط الشعر
للتخلص من تساقط الشعر نهائيا _ اتبعي هذه الأسرار الهامة والخطوات الذهبية


في هذا المقال سنقدم لك بعض أهم الأسرار والنصائح والخطوات العملية التي يمكن أن تساعدك في القضاء على تساقط الشعر نهائيا والتخلص من هذه المشكلة، كما سنتطرق إلى أهم أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال بشكل عام، وفي الأخير سنتعرف على أهم فيتامين يساعد الجسم في التخلص من تساقط الشعر والوقاية منه.


أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال

بشكل عام لا يوجد سبب واحد محدد لتساقط الشعر عند النساء والرجال، ولكن توجد أسباب مختلفة، ومشكلة تساقط الشعر شائعة بين الملايين من الأشخاص حول العالم، ومن بين مجموعة الأسباب هذه نذكر منها ما يلي:

  • العامل الوراثي: يعد عامل الوراثة سببا رئيسيا في تساقط الشعر عند النساء والرجال بشكل عام، فإذا كان لديك تاريخ عائلي لفقدان الشعر فهذا من الممكن أن يكون سببا واضحا لهذه المشكلة.
  • تغير الهرمونات: تؤثر مستويات الهرمونات وتغيرها باستمرار، يمكن أن يكون واحدا من أسباب تساقط الشعر عند الرجال والنساء مثل تغير هرمونات المرأة الحامل أثناء فترة الحمل والولادة أو فترة الرضاعة الطبيعية أو أي مشاكل هرمونية أخرى مثل تكيس المبايض.
  • سوء التغذية: يمكن أن يتسبب نقص العناصر الغذائية في الجسم كالفيتامين د والبروتين وحتى الحديد في تساقط الشعر سواء عند المرأة أو الرجل، لذا التغذية السليمة وتزويد الجسم بالعناصر الغذائية الهامة من المعادن والفيتامينات يمكن من الحفاظ على صحة الشعر عند المرأة والرجل بشكل عام.

  • تأثير الأدوية: تؤثر بعض الأدوية والعلاجات الكيميائية المستخدمة لمرض السرطان وبعض أدوية الضغط وحتى الهرمونات على صحة الشعر، لذا يكون لها أثر جانبي سلبي وتكون عاملا مباشرا في تساقط الشعر.
  • الأسباب البيئية: يمكن لبعض المواد الكيميائية الموجودة في منتجات العناية بالشعر  مثل صبغة الشعر ومصفف الشعر التي تكون بدرجة حرارة عالية أن تؤثر على صحة الشعر وتسبب تساقطه وحتى التعرض المفرط للتلوث البيئي يسبب تساقط الشعر.

  • الضغوطات النفسية: تؤدي الضغوطات النفسية مثل التوتر والقلق وحتى الصدمات الجسدية أو العاطفية إلى تعرض النساء والرجال إلى مشكلة تساقط الشعر بشكل واضح، فالقلق الشديد والتوتر الزائد يعد واحدا من أسباب تساقط الشعر الواضحة.

الأسباب المذكورة سلفا من الأسباب الشائعة جدا والمنتشرة لتساقط الشعر عند النساء والرجال، فإذا لاحظت تساقط شعرك بكميات كبيرة غير مألوفة وأنت تواجه واحدة من هذه الأسباب عليك استشارة الطبيب المختص لمحاولة الوصول إلى حل نهائي لمشكلة تساقط الشعر.


أسرار وخطوات ذهبية للتخلص من تساقط الشعر 


التخلص من مشكلة تساقط الشعر يتطلب منك دراية تامة بجذور المشكلة من الأول حتى يسهل تحديد العلاج المناسب وتطبيقه، وهذه أهم الأسرار والخطوات الهامة من أجل الوقاية من تساقط الشعر  والتخلص من هذا المشكل بشكل نهائي:


نظام غذائي سليم

يلعب نظامنك الغذائي دورا كبيرا في الحفاظ على صحة الشعر لذا من الضروري تناول الأطعمة الغنية بكل العناصر الغذائية الأساسية لنمو الشعر والحفاظ عليه بطرق صحية.


البروتين كاللحوم والأسماك والدواجن والبيض والبقوليات هي أهم العناصر للحفاظ على الشعر من جذوره إضافة لمعدن الحديد ضروري جدا لتكوين خلايا الدم الحمراء التي تحمل الأوكسجين بطريقة مباشرة إلى بصيلات الشعر، وهذا المعدن موجود بصفة أساسية في أنواع البروتين.


الفيتامينات بدورها تعد عنصرا هاما وأساسيا في الحفاظ على نمو الشعر وتشمل الأطعمة الغنية بالفيتامين أ مثل القرنبيط والسبانخ والجزر، والأطعمة التي تحتوي على الفيتامين سي الضروري لتكوين الكولاجين كالبرتقال والحمضيات بشكل عام والفلفل الأخضر الحلو والبروكلي.


معرفة سبب المشكل وعلاجه

 يمكن أن يكون تساقط الشعر ناتجا عن سبب أساسي كالأدوية التي تتداخل وتؤثر سلبا على الشعر لذا يجب التأكد عن طريق الطبيب المختص بعد إجراء الفحوصات اللازمة والتأكد من السبب الأساسي لوجود مشكلة تساقط الشعر حتى يتم تحديد العلاج المناسب إن كانا علاجا طبيا.


تجنب تسريح الشعر بقوة

الشد الزائد على بصيلات الشعر والتسريح القوي للشعر يمكن أن يكون تهديدا لسلامة وصحة الشعر، وهذا بدوره واحد من الأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر  بكثرة خاصة إذا كان الشعر مبللا ورطبا، لذا تجنب تسريح الشعر بعد غسله مباشرة لتجنب تلف الشعر والحفاظ على فروة الرأس.


استخدام منتجات العناية بالشعر

 من المهم اختيار منتجات العناية بالشعر التي لا تحتوي على مواد كيميائية كثيرة مثل شامبو الشعر أو عطور ومواد قاسية، اذ يمكن أن يؤدي استخدام المنتجات الكيميائية بكثرة في الشعر إلى تهيج فروة الرأس وتساقط الشعر.

استخدم منتجك العناية بفروة الرأس ومنتجات العناية بالشعر المناسبة لنوع الشعر والتي يمكنها أن تحسن من  صحة الشعر وتزيد كثافته مع مرور الوقت ومع العناية المستمرة.


التقليل من التوتر

يساهم التقليل من القلق والتوتر في الحفاظ على صحة الشعر ونموه لذا حاول تبني عادات سليمة بهدف الابتعاد عن التوتر وضغوطات الحياة اليومية بممارسة اليوغا وقضاء وقت مع الأصدقاء والعائلة أو ممارسة نوع من الرياضة والهوايات المفضلة.


تجنب الحرارة المرتفعة

عند غسل الشعر بمياه ساخنة جدا يمكن أن ينعكس هذا على الشعر، إضافة إلى أن استخدام مصففات الشعر والأدوات الحرارية كمجفف الشعر ومكواة الشعر بدرجة حرارة عالية، يؤدي إلى تلف الشعر وضعفه لذا من الضروري استخدام منتجات حماية الشعر قبل استخدام أي مصدر حراري  أثناء تسريح الشعر.


النوم الجيد

من أهم العادات الصحية للحفاظ على الصحة الجسمية للفرد هو النوم الجيد لوقت كافي، حيث يلعب نمط النوم المنتظم دورا في الحفاظ على كل وظائف الجسم وصحته، ومن أهمها صحة الشعر كذلك، لذا من الضروري اعتماد عادات صحية في حياتك. 


هذه الأسرار الهامة تعتبر من أهم الخطوات للحفاظ على صحة الشعر، إضافة إلى الوقاية من تساقط الشعر، لذا اتباعها هو في حد ذاته علاج لكل أسباب تساقط الشعر مهما كانت، لكن هذا لا يمنع من استشارة الطبيب المختص في حال عدم الحصول على أي نتيجة أو في حال  التشخيص الطبي لتساقط الشعر.


ما هو الفيتامين الذي يساعد على عدم تساقط الشعر؟


توجد العديد من المعادن والفيتامينات التي تلعب دورا في الحفاظ على صحة الشعر وتقويته  والتقليل من مشكلة التساقط، ومن بين  الفيتامينات الهامة ما يلي:

  • الحديد: يساعد معدن الحديد على تقوية بصيلات الشعر عن طريق نقل الأوكسجين إلى هذه البصيلات، وهذا ما يدعم نمو الشعر بكثافة، كما يساهم وجود مخزون الحديد في الجسم بشكل كافي في منع تساقط الشعر.
  • البيوتين: يعرف البيوتين بانتاج الكيراتين وهي مادة تسمى البروتين الأساسي للشعر، لذا وجود نسبة الكافية من البيوتين في الشعر يحافظ على سلامة شعرك من التساقط.
  • الفيتامين دال: وجود الفيتامين دال في الجسم يعمل بشكل مباشر على تنظيم دورة نمو الشعر وتقويته.
  • الفيتامين أ: الفيتامين المسؤول عن إنتاج خلايا جديدة بما في ذلك خلايا الشعر، وهذا ما يساهم بشكل كبير في الحفاظ على الشعر من التساقط.
  • الزنك: يعمل الزنك على إنتاج هرمون التستوستيرون، وهذا الهرمون يلعب دورا كبيرا في منع تساقط الشعر.

  • الفيتامين سي: يعمل الفيتامين سي على تعزيز امتصاص الحديد من الطعام، إضافة إلى مضادات الأكسدة كما يساعد في تكوين الكولاجين وهو بروتين يدعم بصيلات الشعر ويقويها.

النظام الغذائي الصحي الذي يحتوي على هذه العناصر الهامة يلعب دورا كبيرا في تقوية الشعر وتعزيز نموه كما يجنبك بشكل كبير ظهور هذه المشكلة، لكن عليك قبل تناول أي نوع من المكملات الغذائية الخاصة بالشعر استشارة طبيب مختص.


في الختام ومن خلال اتباعك هذه الخطوات والأسرار الهامة ستسهم في تحسين صحة شعرك والحد من تساقطه، والأهم هو التحلي بالصبر أثناء رحلة علاج تساقط الشعر، لأنه إجراء يتطلب وقتا للحصول على نتيجة فعالة، لكن في حال استمرار المشكلة من الأفضل استشارة أخصائي الصحة للوصول إلى علاج تام للمشكة.





حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-