أشهر 5 معتقدات خاطئة عن ممارسة الرياضة تعرف عليها

ما هو تعريف ممارسة الرياضة؟


يقصد بمفهوم ممارسة الرياضة هو قيام الشخص بأي نشاط بدني وجهد يزيد من معدل ضربات القلب والتنفس، يستطيع الشخص القيام بممارسة الرياضة أما بمفرده أو في جماعة كما يمكن ممارستها في مكان مغلق أو في الهواء الطلق، وتعد الرياضة نشاط بدني له الكثير من الفوائد الصحية للجسم.


ممارسة الرياضة
أشهر 5 معتقدات خاطئة عن ممارسة الرياضة تعرف عليها

في مقال اليوم سنتعرف على مفهوم ممارسة الرياضة، وأشهر 5 معتقدات خاطئة عن ممارسة الرياضة، كما سنتعرف على فوائد وأنواع الرياضة اضافة إلى أهم أساسياتها.


ما هي أساسيات ممارسة الرياضة؟

تعد ممارسة الرياضة هامة من أجل الحفاظ على صحة الجسم ولياقته، وهذه أهم أساسيات ممارسة الرياضة التي عليك مراعاتها:


  • استشارة الطبيب: إذا كنت ممن يعانون من أمراض مزمنة أو أي مرض آخر أو قد خضعت لعمليات جراحية سابقة عليك استشارة طبيبك قبل البدء في أي برنامج رياضي جديد للتأكد من ملائمة هذا البرنامج لصحتك وممارسته بأمان.

  • تمرين متوازن: حاول دائما إدخال تمارين متنوعة في البرنامج الرياضي بما في ذلك تمارين القلب كالجري وتمارين العضلات ورفع الأثقال وكذلك تمارين تمديد الجسم، فهذا من شأنه أن يمنحك لياقة كاملة لجسمك، ولا تركز على نوعية واحدة فقط من أنواع الرياضه وعلى جزء واحد من الجسم.

  • الإحماء والتسخين: قبل أن تبدأ في ممارسة أي تمرين رياضي عليك عمل حركات إحماء الجسم أو تمارين خفيفة لمدة 5 إلى 10 دقائق وبعد الانتهاء من التمارين التي ترغب بممارستها مارس تمارين التبريد والاستراحة لمدة مشابه.

  • رسم الأهداف والتشجيع: يعتبر التشجيع عامل مهم في ممارسة الرياضة والالتزام بها كما تعتبر الرياضة الجماعية من أكثر عوامل التحفيز لممارستها، إضافة لهذا عليك تحديد أهداف واقعية لممارستك الرياضة بهدف المحافظة على الصحة.

  • التدريب التدريجي: لا تبدأ التمارين الرياضية بشكل مفاجئ وقوي ومكثف، حاول دائما البدء بتمارين خفيفة وزود شدتها مع مرور الوقت لتفادي حدوث إصابات في الجسم.

  • الراحة والنوم: امنح جسمك قدر كافي من النوم والاسترخاء والراحة لإعطاء وظائف الجسم الوقت للإسترجاع وللقيام بعملها.

  • التغذية الصحية: قبل ممارستك تمارينك الرياضية تناول وجبة صحية ومتوازنة، تزيد من طاقة جسمك في نفس الوقت حتى تستطيع ممارسة تمارينك الرياضية بكل طاقة.

  • شرب الماء: عليك شرب كميات كافية من المياه، لتجنب الجفاف قبل الرياضة وخلالها وحتى بعدها فهذا ضروري لترطيب الجسم.

  • الاستمتاع بالنشاط: مارس أنواع الرياضة التي تستهويك وتحبها وتستمتع أثناء أدائها فهذا يساعدك على المداومة على النشاط البدني وتبقى مستمر في الممارسة.

أساسيات ممارسة الرياضة مهمة للذين يمارسون الرياضة، اضافة إلى ضرورة استشارة مدرب رياضي للأخذ بكل النصائح المفيدة.


ما هي فوائد ممارسة الرياضة؟

تمنح ممارسة الرياضة الكثير من الفوائد الصحية والجسدية والعقلية لجسمك، وهذه فوائد ممارسة الرياضة ومدى أهميتها:


  • تحسين اللياقة البدنية: تساهم ممارسة الرياضة في تحسين قدرة الجسم على أداء وظائفه على أكمل وجه وبكفاءة عاليةـ ما يعمل على زيادة الطاقة وقدرة التحمل والقوة الجسمانية.

  • تقوية العضلات والعظام: تعتبر ممارسة الرياضة عامل هام في الوقاية من هشاشة العظام وبناء الكتلة العضلية وتقويتها وكذا تجنب العديد من الإصابات.

  • تقليل خطر الأمراض المزمنة: تشير الأبحاث العلمية إلى أهمية ممارسة الرياضة بانتظام في التقليل من خطر الإصابة بالكثير من الأمراض المزمنة، وحتى عند الإصابة بها تعتد عامل مهم لتخفيض تأثيرها القوي على الجسم كأمراض القلب وارتفاع السكري وبعض أنواع السرطانات.

  • تحسين جودة النوم والمزاج: يمكن أن تساعد ممارسة الرياضة في تخفيف التوتر والقلق وتحسين مزاج ونفسية الفرد، كما تلعب دور مهم في تحسين جودة النوم بسبب النشاط البدني الذي يقوم به الفرد مما يتطلب الاسترخاء والراحة والنوم ليلا.

تتضمن ممارسة الرياضة القيام بالنشاط البدني والعضلي الكبير ، لذا ينصح دائما بممارستها وفق ما يعود بالنفع على الجسم وليس التعرض للإصابات الخطيرة المتنوعة.

أشهر 5 معتقدات خاطئة عن ممارسة الرياضة

يمارس الكثير من الناس الرياضة بأنواعها لكن تنتشر بينهم الكثير من الأفكار و المعتقات الخاطئة معتقدين بأنها صحيحة و يجب العمل بها و هذه أشهر المعتقدات الخاطئة عند ممارسة الرياضة:

رفع الأثقال يجعلك ضخما


قد يخشى بعض الناس من ممارسة رياضة رفع الأثقال معتقدين أن ذلك سيجعلهم ضخمين بشكل غير مرغوب فيه، لكن يعتبر هذا اعتقاد خاطئ وشائع بين الناس إذ أن اكتساب العضلات يعد أمرا صعبا ويتطلب التزاما طويلا وجهدا كبير.

من متطلبات رفع الأوزان الثقيلة بشكل متزايد ،يجب أن يكون عند الشخص فائض كافي من السعرات الحرارية، وهذا يعني أن يأكل المزيد من الطعام لتوفير الطاقة اللازمة لبناء العضلات.

تحول العضلات إلى دهون


من المعتقدات الخاطئة في ممارسة الرياضة أن العضلات من الممكن أن تتحول إلى دهون أو على العكس الدهون يمكن أن تتحول لعضلات، لكن الحقيقة أن لكل من العضلات والدهون أنسجة مختلفة ولا تستطيع أبدا أن تتحول إحداهما إلى أخرى.


في حال توقفت عن ممارسة الرياضة قد تفقد كتلة من العضلات، في حين أن يمكن أن تزيد كتلة الدهون في جسمك بسبب أن العضلات تتطلب الطاقة حتى يتم الحفاظ عليها وبالرياضة يمكن الاحتفاظ بالكتلة العضلية الموجودة في الجسم.

آلام العضلات


لا يرتبط آلام العضلات مع ممارسة التمرين الجيد فهذا معتقد خاطئ، في الواقع تعتبر آلام العضلات بعد التمارين علامة على أنك مارست رياضة مكثفة وبشكل أكبر مما اعتدت عليه، وتسمى هذه الحالة آلام العضلات المتأخرة (Doms) وهي تكون ناتجة عن تلف الألياف العضلية.


تستمر آلام العضلات المتأخرة عادة من يوم إلى ثلاثة أيام بعد التمرين، وهي أكثر شيوعا بين الأشخاص الذين يبدأون بممارسة الرياضة حديثا أو الذيت يغيرون برنامجهم الرياضي فجأه ويمارسون نوعية  الأخرى من التمارين.

ممارسة الرياضة كثيرا

تعد فكرة ممارسة الرياضة أكثر من مرة في اليوم أو بشكل يومي دون أخذ يوم راحة معتقدا شائعا بين الناس، لكن في الحقيقة هو معتقد خاطئ، ويمكن أن يؤدي الإفراط في ممارسة الرياضة إلى التعب والإرهاق والإصابة.


توصي منظمة الصحة العالمية بممارسة الرياضة للبالغين بما لا يقل عن 150 دقيقة من النشاط البدني المعتدل أو 70 دقيقة من النشاط البدني القوي في الأسبوع.

يجب أخذ يوم من الراحة لمنح الجسم المزيد من الطاقة والقدرة على ممارسة الرياضة في باقي الأيام، كذلك يجب أن تتضمن ممارسة الرياضة مجموعة العضلات الرئيسية مثل العضلات الكبيرة في الصدر والظهر والساقين.

تناول بعد التمرين

يعتقد الكثير من الناس وحتى المدربين الرياضيين أن تناول البروتين خلال نصف ساعة من التمرين يعمل على تعزيز نمو العضلات لكنه اعتقاد شائع، فالأمر المهم هنا هو إجمالي كمية البروتين التي يتناولها الفرد يوميا من الحصة المقررة.

إذا كنت ممن يرغبون في بناء العضلات عليك تناول  2 جرام من البروتين لكل كيلوغرام من وزنك مما يعني أن الشخص الذي يزن 70 كلغ يجب أن يتناول 140 غرام من البروتين يومياـ وقس على ذلك وزن كل فرد.

تستطيع تحقيق بناء العضلات عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالبروتين الأسماك والبيض واللحوم والفول والبقوليات والدواجن وينصح بالابتعاد عن مكملات البروتين ما دام البروتين يتوفر في المصادر الطبيعية الأمنة والتي تعطي نتائج أفضل.

هذه كانت أشهر 5 معتقدات خاطئة عن ممارسة الرياضة منتشرة كثيرا بين الناس لكنها في الحقيقة مضرة ويجب الحذر منها والتركيز على ما يناسب جسم كل شخص على حدا. 


أنواع الرياضات


توجد الكثير من أنواع الرياضات بمختلف الأنشطة ومختلفة الأهداف يمكن ممارستها وتقسم الرياضة إلى أنواع رئيسية وهي كالتالي:


  • الرياضات الفردية: من أنواع الرياضة التي يمارسها الفرد منفردا، كالجري، السباحة، الجولف وركوب الدراجات.

  • الرياضات الجماعية: يقصد بالرياضات الجماعية التي تكون ضمن فريقين أو أكثر، مثل كرة السلة، كرة الماء، كرة القدم.

  • الرياضات المائية: هي الرياضات التي تلعب في الماء، كركوب الأمواج، الغوص، الرياضات المائية الشتوية، وكذلك الرياضة الأشهر السباحة.

  • الرياضات القتالية: من أنواع الرياضة التي يتصارع فيها شخصان أو أكثر، منها الكيك بوكسينج، الملاكمة، المصارعة.

  • الرياضات الجوية: يقصد بالرياضات الجوية تلك التي تمارس في الهواء الطلق بالباراشوت مثل الطيران بالمظلة والطيران الشراعي.

  •  الرياضات الترفيهية: هي أنواع الرياضات التي تتم ممارستها بهدف المتعة والترفيه مثل ركوب الأمواج وركوب الخيل وغيرها من أنواع الرياضات الممتعة.

توجد أنواع مختلفة أخرى من الرياضة لا تصنف ضمن الرياضات الآمنة، مثل الرياضات المائية الشاطئية ورياضات الشدة والتحمل.


في ختام هذا المقال يمكن القول أن ممارسة الرياضة تعتبر من أهم العادات الصحية التي يجب الالتزام للمحافظة على الصحة العامة والابتعاد عن المعتقدات الخاطئة أثناء ممارستها، كما من الضروري تصحيح هذه المعتقدات حتى يتمكن الجميع من الاستفادة من فوائد الرياضة.




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-